” اكتب عمّا تدري… تستكشف ما تجهل “

أشعر بحسرة عندما أرى أكوام الورق التي عكفت عليها أياما في سبيل فكرة، وتضمنت ساعات من وقتي وأنا أبحث وأجوِّد وأنقّح، لكن لم أجرؤ على بعثها من مهدها، وأبقيتها في مأمن النسيان.
عدم الرضا والسعي الدائب للوصول بالفكرة إلى غاية الكمال ذلك ما يجعل سعيي كأنه لم يكن، مع أن الأمر لا يعدو أن تكون مقالة على الشبكة، لا كتابًا علميًا سأحاسب عليه.

وأثق أن الكتابة لا يمكن أن يستجاد نسجها وتتطور، إن بقيت في معزل عن النشر.

تذكرت بيتا يعني لي كثيرا من قصيدة للبردّوني:
” اكتبْ عمّا تدري… تستكشف ما تجهل! “

 

 

3 آراء حول “” اكتب عمّا تدري… تستكشف ما تجهل “

  1. نورة الذكير كتب:

    ياخي أنتِ رائعة! تعرفين ما أعني بالضبط؟ لا أظن! وإلا كنتِ أنشأتِ مدونتكِ هذه منذ خطواتك (النتّية) الأولى ..
    اكتبي، اكتبي، لنكتشف جهلنا معًا، فيهون عندي بعد أن أكون قد قرأتُه عبر قلمٍ شهيٍ تنسى معه الزمان💞
    فرحت جدًا جدًا بمدونتك، تكفين لا تركنيها للنسيان ..
    ثمة قومٌ يترقبون مقالاتك، ويعز علي أن تكون مجرد أكوام!

    إعجاب

  2. يا نورة! مسرّة عبورك هنا هي لي عيدٌ زاخرٌ بالبهجة، فكيف وقد تركتِ منك أثرًا، وضمّت هذه المدونة صوتك الحبيب إلى قلبي! .

    ليت الكتابة استدعتك من قبل لكنت فعلت مبكرًا، والكتابة تغري بالإقبال عليها حينًا وتصدني أحايين أكثر، فليس لي إلا انتهاب الومضات التي تجود بها الأسباب، ثم حبسها بالكتابة ثم الرضا عنها رضًا يقرّ بنشرها.

    لا عدمت قربك يا جارة القلب ❤️

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s